استعينو على قضاء حوائجكم بالكتمان.

اسباب كتير تجعلك تكتم امر تريد ان تتجزة او تتفوق فية او لك رؤية خاصة لتصلك الى هدفك ….

لعل أولهم شعورك بطاقات سلبية من بعض المحيطين تقلل من عزيمتك ، وتجعل مساعيك المحددة منهزمة ومنكسرة ويصعب عليك تحقيق هدفك او قد تفشل
وذلك للامور الاتية .

اولا : معظم الأهداف التي يتم الإعلان عنها قبل تحقيقِها تقابل من بعض المحيطين بطرق إسقاطية سلبية محبطة ، و ليس لديهم إلمام لمساعيك او بقدرتك على تحقيقها مما يتسبب في تدني طموحات الشخص، وقد ينتهي به الأمر إلى التخلي عن هدفة اوطموحاتِه.

ثانيا : الحماسة الزائدة في نفسك وخاصتا في تواجد المحيطين المؤيدين ، تلك الحماسة التي تسبق تحقيق الأهداف والطموحات قد تسبب نوعا من الرضى والاطمئنان الداخلي لدى الشخص وخصوصا بين مؤيديك ، يجعلك تشعر كما لو أنه أنجز العمل، في حين أنه لم يبدأ بعد. واحيانا حالة الرضى التي تنتابك تعمل على التقليل من عزيمتك لان اللاوعي يديك يشعر ان مؤيديك حولك ، فيعطيك شعور بالاطمئنان مما يجعلك تتباطأ وتتكاسل في الإنجاز ، فالافضل عند الشعور بتلك الحماسة لابد من الإنجاز فورا وخاصتا وحولك الكثير من الحماسيين .

ثالثا : لعل الكثير من المسافرين او من هم على سفر سواء برا او بحرا كثيرا منهم لايفضلون إعلام ذويهم انهم في الطريق قادمين حتى لا يتم ارسال طاقة خوف من المقربين اليهم كان تحدث لهم حادثة او يحدث مالم تحمد عقباة وقد يتخيل البعض المكروة اثناء السفر لأحبائهم بدافع الخوف والقلق عليهم بدون قصد ، فيحدث المكروة ، حيث انهم أرسلو صورة ذهنية في لحظة خوف على أحبائهم مما جعلها تتحقق للاسف .
رابعا : بعض الاشخاص لديهم حقد او كرة داخلي يجعلهم حاقدين لما تريد إنجازة ويتمنون زواله عنك فيقومون بالتركيز على ما صرحت بة ، مما يجعل ما ترغب في تحقيقة ونجاحة يفشل بسبب طاقة الحسد التي انبعثت من نفوسهم اليك .
خامسا: الكتمان دافع مهم لتغطية العمل والعمل في صمت وهدوء حتى يتم الإنجاز والإفصاح عنة مرة واحدة للجميع وهو هدفك الأساسي الذي لابد لة من الهدوء و السرية و التخطيط لتحقق هذا الإنجاز

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قنا في عيد الصحه الثالث