حمامة السلام

بقلم / عبدالحكيم ابو جبل

— لماذا تتخذ الأمم المتحده رمز السلام * الحمامه وغصن الزيتون * شعاراً لها –؟
— الإجابة /
— يرجع أصل هذه القصه إلى عهد سيدنا / نوح — عليه السلام
— عندما كان يدعو قومه ليلاً ونهاراً لعبادة الله وحده لاشريك له
— فلم يؤمن معه إلا القليل من قومه
— ولذلك /
— أمره الله ببناء سفينه من ثلاث طوابق
— الطابق الأول / للوحوش والحيوانات
— والطابق الثاني / لسيدنا / نوح — ومن معه من المؤمنين
— والطابق الثالث / للطيور
— وجاء الطوفان بأمر الله فأغرق الله وأفنى كل ما على الأرض وغطى الماء أعلى قمم الجبال
— وبعد أن هدأ الطوفان /
— إستقرت السفينه على جبل يسمى *الجودي * ضمن سلسلة جبال آرارات التركيه
— فأراد سيدنا / نوح – عليه السلام — التأكد إن كانت الأرض قد جفت أم لا
— فأرسل الحمامه لإستطلاع الأمر
— ففى المره الأولى /
— رجعت الحمامة وهي خاليه ( مما يدل على عدم هبوط مستوى الماء وعدم جفاف الأرض )
— وفى المره الثانيه /
— عادت الحمامه وهى تحمل معها غصن زيتون كبشاره إلى سيدنا / نوح
— ودليلاً على هبوط مستوى الماء وإنتهاء الطوفان ( لكن الأرض لم تجف بعد )
— وفى المره الثالثه والأخيره /
— عادت الحمامه وإذا بالطين يغطي أقدامها ( مما يدل على إنها نزلت على الأرض – أي أن الأرض قد جفت ) ففرح نبي الله لفرج الله
— ففتح السفينه وخرج ومن معه من المؤمنين
— وأخرج ما بها من حيوانات ووحوش وطيور
— ليعمر الأرض مرة أخرى
— ومنذ ذلك الحين صارَ شعارُ السلامِ هو * الحمامةَ وغصنَ الزيتون *
— فمن قديم الأزل /
— يعتبر الحمام — رمزٌاً للحب والحريه وللسلام
— وتعتبر شجرة الزيتون — رمزاً للمقاومه والصمود والثبات والرسوخ
— نظرا لما تتمتع به الزيتونه من قدرة على التكيف مع المتغيرات
— والعيش طويلاً في ظروف قاسيه

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قنا في عيد الصحه الثالث