أخيرًا… الموافقة على اللقاح…!! الآن ١٠ معلومات هامة يجب أن تعرفها عنه….!!

بقلم / الدكتور أسامة حمدي
أستاذ السكر والباطنة بجامعة هارفارد الأمريكية…

إجتمعت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية اليوم لمنح الموافقة على الاستخدام الطارئ للقاح شركة فايزر بعد او وافقت عليه هيئة الخبراء المكونة من ٢٢ خبيرًا مستقلًا بتصويت ١٧ ضد ٤ وامتناع خبير واحد عن التصويت. والموافقة متوقعة لأنه قلما أن تصوت الهيئة بطريقة مخالفة لرأى الخبراء. ومن المتوقع التصريح بالاستخدام قبل يوم الاحد القادم بإذن الله لبدأ التطعيم يوم الاثنين إن شاء الله. والآن هذا ما يجب أن تعرفه عن اللقاح الجديد منعًا للاشاعات والمعلومات المغلوطة المتداولة في مصر:

١- هل الموافقة نهائية لاستخدامه؟
راجعت الهيئة أمان اللقاح لمدة شهرين فقط وهو ما يؤهل اللقاح للموافقة الطارئة. ومن المعروف أن أى أعراض جانبية للقاحات تظهر عادة في خلال الشهرين الاوليين للتطعيم. الموافقة النهائية تتم بعد مرور فترة ٦ شهور على تجربته اى في نهاية أبريل القادم.

٢- هل التطعيم آمن؟
جميع الابحاث في عدة دول وجدت أن التطعيم آمن ولا توجد أعراض جانبية خطيرة. ولم تسجل حالة وفاة واحدة بعكس التقرير المفبرك الذي يتداوله البعض في مصر عن وفاة شخصين. وببساطة لو كان قد حدث هذا لتوقفت الابحاث فورًا ولم تكتمل. ١٠-١٥٪؜ ممن تم تطعيمهم شعر ببعض الاعراض الجانبية المحتملة.

٣- ما هى الاعراض الجانبية المتوقعة؟
قد يشعر بعض الاشخاص بصداع وارتفاع درجة الحرارة وآلام في الجسم لمدة يوم أو أقل ولكنها أعراض محتملة في العادة. في بريطانيا أصيب شخصان بحساسية شديدة ولكنهما كانا يعانيان أصلًا من الحساسية لذا فمن المنتظر أن لا تسمح الهيئة باعطاء اللقاح للمصابين بالحساسية الشديدة حتى يتم تجربته على هذه النوعية من المرضى هذا ما أوصت به اللجنة.

٤- هل التطعيم يمنع الاصابة مرة ثانية بالمرض؟
في بعض الحالات المحدودة جدًا تكررت الاصابة مرة ثانية. ولكن في الغالبية ممن أعطى لهم التطعيم لم تحدث إصابة ثانية. فليس التطعيم شهادة بالأمان التام من الاصابة المستقبلية بالفيروس١٠٠٪؜ ولذا يجب استمرار الحذر.

٥- هل التطعيم يعطي مناعة دائمة؟
لا نعرف ذلك حتى الآن ولكن الملاحظات الاولية تبين أنه يعطي مناعة لمدة ٦ شهور على الارجح. ولكن لن نتأكد الا بعد الموافقة النهائية بعد عدة أشهر في أبريل القادم.

٦- هل ستتوافر جرعات كافية للتطعيم؟
ستقوم الشركة بتوزيع ٢،٩ مليون جرعة بعد التصريح باستخدامه أى ابتداء من يوم الاثنين القادم وسيتم تطعيم الأطقم الطبية أولًا. وستقوم الشركة بشحن كمية مماثلة بعد ٣ أسابيع لاعطاء الجرعة الثانية المنشطة لنفس العدد. ومن المتوقع تطعيم ١٠٠ مليون شخص قبل فبراير القادم.

٨- هل سيتم تطعيم من أصيب سابقًا بالفيروس؟
الاصابة بالفيروس تعطي مناعة مماثلة للقاح على أسوأ الفروض. ولكن إتضح أن الاصابة بالفيروس لا تمنع تكرار الإصابة في بعض الحالات المحدودة. وحتى الآن لا يمكن الجزم بفائدة اللقاح أو عدمه فيمن أصيب من قبل بنفس الفيروس.

٩- تداول أن اللقاح لن يفيد سوى في منع الأعراض الخفيفة فقط كأعراض الرشح العادية؟
غير صحيح تمامًا! أولا الرشح ليس من أعراض الاصابة بالفيروس، ثانيًا لم تسجل سوى حالة واحدة شديدة لمن تعاطى اللقاح في حين سجلت ١٠ حالات شديدة فيمن لم يتعاطى اللقاح ويعنى ذلك منعه للحالات الشديدة. وتداول هذا الكلام يضر جدًا ولا يفيد لأنه قد يقنع البعض بعدم جدوى التطعيم.

١٠- ماذا عن اللقاح الصيني الذي وافقت العديد من الدول العربية على استخدامه؟
للأسف لم تنشر شركة سينوفارم المنتجة أى بيانات أو أرقام عن كفاءة أو أمان هذا اللقاح حتى الآن لذا يصعب الحكم عليه من الناحية العلمية. وقد نشرت جريدة نيويورك تايمز مقالًا هامًا حول الموضوع من المفضل الاطلاع عليه.

أخيرًا…هل ستأخذ التطعيم؟


بالطبع وبدون أدنى تردد! لقد أجلت سفري لمصر حتى آخذ التطعيم!!
(أخيرًا شكرًا للعلم والعلماء)
د. أسامة حمدي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قنا في عيد الصحه الثالث